• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
رفاهيّة - فنون
كلوديا كاردينالي تطرح خزانة ملابسها للمزاد العلني
    انسامد - 2 يوليو - تموز - قررت النجمة الايطالية كلوديا كاردينالي ، البالغة من العمر 81 عامًا ، طرح خزانة الملابس الثمينة التي رافقت حياتها كنجمة دولية وساهمت في اثراء مسيرتها السينمائية للبيع بالمزاد العلني في الفترة من 28 يونيو إلى 9 يوليو ، ستطرح نحو 130 قطعة ملابس من خزانتها لأعلى مزايدة على الإنترنت من بينها: بدلات ، فساتين سهرة وكوكتيل ، معاطف ، اكسسوارات مصنوعة في الخمسينات والستينات والسبعينات من قبل بيوت الأزياء الراقية الرائعة مثل روبرتو كابوتشي وإميليو شوبرث وإيرين غاليتزين.

    تقول كاردينالي لقد وجدت خزانات الملابس تفيض خاصة في منزل روما.

    لذلك عرضت علي ابنتي كلوديا أن أبيعها في مزاد علني. بدت فكرة رائعة واخترت أفضلها.. ترتبط جميعها تقريبًا بذكريات جميلة ، بالأفلام التي ادارها المخرجون العظماء الذين أفتخر بالعمل معهم و كانوا يشكلون محطات مهمة في حياتي الفنية ». و تؤكد «سيكون لطيفًا إذا ذهبت هذه الازياء إلى اشخاص ذوي ذوق جيد ، قادرين على تقدير الحرف اليدوية الثمينة التي تكمن وراء كل ثوب..

    حيث ان الامر استغرق الأمر ساعات وساعات من العمل لصنع فساتين السهرة الراقية... لطالما كانت الموضة مهمة بالنسبة لي ، حتى عندما كنت صغيرة في السن جدًا.

    و تقول كاردينالي لا زلت أعيش في تونس..في بداياتي تلقيت تدريباً رياضياً عندما كنت فتاة صغيرة ورغم انني كنت اتشبه بالرجال الا انني لم أتخل أبداً عن ارتداء الملابس الجميلة الراقية .

    و تقول ايضا تعتبر ماري كوانت واحدة من المصممات التي ميزت ذوقي: في الستينيات ،ثم ركضتبعد ذلك إلى لندن لشراء التنانير اما اليوم فان جورجيو أرماني هو المفضل لدي.. لقد أصبح أيضًا أحد أصدقائي المقربين... أحب قدرته على تعزيز هوية كل امرأة.. أجد نفسي في تصميماته بالكامل ، لا يسعني سوى ارتداء واحدة من ملابسه في أهم مناسبات حياتي...كنت قد اعتدت على ارتداء التنانير فقط ، وأعتقد أنها كانت أكثر أنوثة. ومع ذلك ، على مر السنين ، تعلمت أن أشعر بالسعادة في السراويل ، حتى في المناسبات الرسمية التي أقيمت مثل الجائزة التي تلقيتها مؤخرًا في أمستردام ».