• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
رفاهيّة - هندسة و تصميم
البرلمان الأوربي: إطلاق إسم الصحفية المالطية على قاعة الصحاف
تاجاني: لن نصمت حتى القبض على الجناة
    أنسامد – ستراسبورغ، 25 أكتوبر/ تشرين الأول – صرح رئيس البرلمان الأوربي أنطونيو تاجاني عند الإعلان عن تسمية قاعة البرلمان للصحافة باسم الصحفية المالطية قائلا:” لن يتوقف البرلمان الأوربي عن تناول عملية مقتل دافني كاروانا غاليزيا حتى يتم الكشف عن الحقيقة. لن نصمت حتى يتم الكشف عن المسئولين والمنفذين لعملية القتل" جاء ذلك خلال إحتفالية عامة لتأبين الصحفية المالطية القتيلة. وحضر حفل التأبين كل من الزوج والأولاد الثلاثة وزوجة الإبن، حيث ضجت القاعة بالتصفيق لهم طويلا قبل القيام بدقيقة صمت حدادا على الصحفية.

    أضاف تاجاني قائلا:" كانت إمرأة شجاعة وصحفية عظيمة قامت بتأدية جوهر هذه المهنة وهو: القيام بعمل تحقيقات من أجل كشف الحقيقة دون الخوف من أحد وفعلت ذلك حتى النهايه"." مقتل دافني لا يجب أن يمر دون عقاب، أنتظر من السلطات المالطية أن تبذل أقصى الجهود من أجل كشف الحقيقة. بالنسبة لي فإن أود أن تشارك وكالة اليوروبول في إطار تحقيق دولي حيث يمكن للجهود الدولية للشرطة من القبض على الجناة." ومن الجدير بالذكر، أن قاعة الصحافة للمؤسسة الأوربية في بروكسيل، والتي تستخدم يوميا في أعمال البرلمانيين، تم إطلاق إسم صحفية أخرى قتلت بسبب أعمالها وهى الروسية/ آنا بوليتكوفسكايا. أنسامد