• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
عقارات - مشروعات
مخاوف بشأن قطاع العقارات الايطالي
    أنسامد - 6 ديسمبر/ كانون الأول - تشهد الفترة الحالية حالة من المخاوف الشديدة بالنسبة لقطاع العقارات في إيطاليا، كما هو الحال في جميع البلدان الغربية، ولا سيما لقطاعات المكاتب والقطاعات التجارية.

    ووفقا لتقرير أصدره معهد "سينسيس" للبحوث الاجتماعية والاقتصادية، فإن قطاع الخدمات اللوجستية ينمو بشكل كبير، في حين أن القطاع السكني في الوقت الحالي وعلى الرغم من التراجع الكبير في قطاع التجارة إلا أنه سجل زيادة في الأسعار في الربع الثاني من عام 2020 بلغت 3.1% مقارنة بالربع السابق و 3.4% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

    بطبيعة الحال، على صعيد الإيجارات السكنية، فقد انهار الطلب على الغرف. وبسبب هذه المخاوف بالنسبة للقطاع غير السكني، من الواضح ظهور عوامل مفاجئة ذات تأثير قوي بسبب الطلب على المساحات بالنسبة للأنشطة التجارية، خاصة الاستخدام الواسع النطاق للعمل عن بُعد من قبل الشركات المتوسطة والكبيرة والإدارات العامة ، وفقا للتقرير.

    وأضاف التقرير أن أزمة فيروس كورونا المستجد كانت تشكل عاملاً من العوامل التي أثرت على قطاع العقارات، الا أن الأمر لا يقتصر فقط على العمل عن بعد، فهناك عوامل أخرى تلقي بثقلها على الأزمة في المناطق الوسطى من المدن، مثل انهيار الطلب على السياحة، خاصة الدولية ، وانتشار التجارة الإلكترونية وإلغاء الأحداث الكبيرة والصغيرة واعتماد التعلم عن بعد في الجامعات.