• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
أهم الأخبار - من شركاء أنسامد
الجزائر تشارك في مؤتمر باليرمو بالآراء والمعلومات
    انسامد - 6 نوفمبر - تشرين الثاني - أكد رئيس الحكومة الجزائري، أحمد أويحيى، استحواذ الترتيبات لإنجاح مؤتمر باليرمو حول ليبيا على محادثاته مع نظيره الإيطالي.

    وقال أويحيى في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي بالجزائر العاصمة، اليوم الإثنين، إن المسألة الليبية أخذت قسطًا كبيرًا في المحادثات، من أجل مساعدة الليبيين للوصول إلى حل سلمي للأزمة قريبًا.

    وأكد رئيس الحكومة الجزائري أن تكثيف المشاورات يأتي موازاة مع قرب عقد ندوة في باليرمو حول ليبيا «والجزائر موجودة في الندوة من خلال تبادل الآراء والمعلومات لإنجاحها»، حسب قوله. ولدى وصوله إلى الجزائر، قال رئيس الوزراء الإيطالي: «إن هناك أسبوعًا مهمًّا ينتظرنا، حيث تتجه عيون أوروبا والعالم كله نحونا».

    وبيَّـن في تدوينة له على صفحته بموقع «فيسبوك» أنه «مع رئيس الوزراء الجزائري سأتحدث عن صقلية، التي زرتها وعن باليرمو التي سأعود إليها يوم الاثنين المقبل، عند انعقاد المؤتمر المهم عن ليبيا». وتعمل الجزائر وإيطاليا على تنسيق جهودهما بصفة دائمة بشأن الوضع السائد في ليبيا.

    وتدعم الجزائر الحل السياسي والحوار الشامل بين الأطراف الليبية، في ظل احترام الوحدة والسيادة والسلامة الترابية لليبيا. وتشاطر إيطاليا الموقف، حيث ترى أن الحل يجب أن ينبع من الليبيين أنفسهم بعيدًا عن أي تدخل أجنبي.

    ويركز البلدان أيضًا على ضرورة مرافقة جهود الأمم المتحدة من أجل تسريع وتيرة الخروج من الأزمة في ليبيا وأهمية التوصل بشكل عاجل إلى تسوية للأزمة الليبية التي سيكون لها بالتأكيد أثر إيجابي على منطقة الساحل الصحراوي.

    وفي ملف الهجرة غير الشرعية، الذي قال أويحيى إنه أخذ قرابة 10 دقائق فقط من بين 3 ساعات جمعته مع نظيره الإيطالي، جدد رفض بلاده إقامة المراكز للاجئين على ترابها قائلاً: «إن الحل لا بالمعسكرات ولا بناء السدود».