• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
أهم الأخبار - جولة الصحافة
ملصقات معادية للسامية في مدرجات مشجعي لاتسيو
الجالية اليهودية في روما: "هذه ليست كرة قدم وليست رياضة"
    أنسامد – 24 أكتوبر/ تشرين الأول – ملصقات تحمل صورة أنا فرانك مرتدية قميص فريق روما، وكتابات معادية للسامية بكافة أشكالها: هذا ما قام به مشجعي لاتسيو في القسم الجنوبي من المدرجات من الاستاد الأوليمبي (بينما تم استبعاد حضور مشجعي فريق لاتسيو لكرة القدم في القسم الشمالي من مدرجات الإستاد بسبب العنصرية) عقب المباراة مع فريق كالياري ليلة أمس. تم إزالة الملصقات والمنشورات المسيئة صباح اليوم من قبل المسئولين عن تنظيف الاستاد استعدادا لمباراة روما مع كروتوني المقرر اقامتها الأربعاء. وعلى الفور جاء احتجاج الجالية اليهودية في روما. مازالت نيابة اتحاد الكرة بقيادة جوسيبي بيكورارو تقوم بدراسة الواقعة. هذا ما أوردته وكالة أنسا. وبالتأكيد سيفتح بيكورارو تحقيقا بشأن الواقعة.

    "ليس باستطاعتي عدم إدانة وبشكل قوي ما وقع في روما حيث قامت مجموعة من المشجعين المتعصبين باستخدام صورة أنا فرانك لإهانة مشجعي فريق أخر"، هكذا علق رئيس البرلمان الأوروبي أنتونيو تاجاني في الجلسة العامة في ستراسبورج. وقد وصف تاجاني الحادثة ب"الواقعة الخطرة: يحق لكل شخص أن يُمارس دينه والجاليات اليهودية تشكل جزءا من اتحادنا. أعتقد أن معاداة السامية يجب أن تبقي تجربة مريعة من ماضينا". "إذا كنت رئيسا لأحد فرق كرة القدم لوضعت غدا على قمصان الفريق نجمة داوود بدلا من الراعي #أنافرانك، هذا ما نشره أمين الحزب الديمقراطي ماتيو رينسي، بعد واقعة الصورة المركبة الخاصة بمشجعي لاتسيو مع وجه أنا فرانك وقميص فريق روما.

    "هذه ليست مدرجات، هذه ليست كرة قدم، هذه ليست رياضة. أخرجوا معادي السامية من مدرجات الملاعب". هذا ما كتبه رئيس الجالية اليهودية في روما روث دوريجيللو عبر تويتر مع نشر صورة تظهر فيها بعض الملصقات مع صورة لأنا فرانك التي ترتدي قميص روما وأخرى تحتوي على عبارة " مشجع روما يهودي ". أنسامد