• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
أهم الأخبار - جولة الصحافة
استمرار الاحتجاجات العمالية في ايران
    حالة الركود الاقتصادي التي تعيشيها إيران إضافة للبطالة والتضخم وأزمة الأجور وتسريح العمال، شكلت جميعها عوامل ضغط انعكست على العامل الإيراني الذي ضاق ذرعاً من سوء الأوضاع المعيشية.

    عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب في الاهواز واصلوا إضرابهم على مدى اسبوعين، أمام مبنى محافظة خوزستان، مطلقين شعارات تطالب الرئيس الإيراني حسن روحاني، بالإجابة عن أسئلتهم حيال التضخم والغلاء الذي تشهده البلاد.

    كما نظموا تجمعاتٍ احتجاجية جابت شوارع المدينة، الأمر الذي دفع باقي المواطنين ومجموعة من النساء في الانضمام لهم، مرددين هتافات تطالب بترك سوريا، والتفكير بما يعانيه المواطن الإيراني، إضافة للإفراج عن المعتقلين.

    وترافق ذلك مع انتشار رجال القمع باللباس المدني في الموقع، إلا أنهم لم يتجرأوا على أي عمل خوفًا من غضب العمال، بحسب تقارير إعلامية. وفي السياق أقيم تجمع آخر من قبل طلاب الفنون دعما لعمال الفولاذ وعمال هفت تبه، في حراك سلمي يدعم الطبقة العاملة.

    ويعود سبب التظاهرات العمالية المشتعلة في إيران منذ أسابيع، إلى إغلاق حسابات المجموعة الوطنية التي خلقت مشاكل خطيرة للعمال والموظفين، إضافة لعدم دفع رواتبهم لعدة أشهر، مما أثار احتجاجات العمال والموظفين في المجموعة ذاتها.