• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
أهم الأخبار - جولة الصحافة
الجيش الوطني يشترط الإفراج عن ليبيين في روما
لإطلاق سراح الصيادين الإيطاليين المحتجزون في بنغازي
    أنسامد - 24 سبتمبر / أيلول - علمت صحيفة العنوان الليبية من مصادر عسكرية أن القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر رفض إطلاق سراح الصيادين الإيطاليين المحتجزون في بنغازي قبل إخلاء سسبيل شبان من المدينة حكمت عليهم السلطات الإيطالية بالسجن لثلاثين عاماً لاتهامهم بالاتجار بالبشر .

    وكانت البحرية الليبية احتجزت 18 صيادًا إيطاليًا، قبالة السواحل الليبية؛ بعد دخولهم للمياه الإقليمية الليبية دون إذن مسبق. في المقابل تم اعتقال أربعة شبان ليبيون في صقلية عام 2015، وبعد محاكمة طويلة، حكم عليهم بالسجن 30 عاما، بتهمة عملية تهريب مهاجرين من ليبيا راح ضحيتها 49 مهاجرا.

    وطالبت زعيمة حزب أخوة إيطاليا جورجا ميلوني، العضو في البرلمان، حكومة بلادها، بالتعامل الفوري مع الملف لضمان عودة سريعة للمحتجزين في بنغازي. في الوقت الذي رفض المشير خليفة بلقاسم حفتر إطلاق سراح 18 صيادا إيطاليا، حتى تفرج إيطاليا عن أربعة لاعبي كرة قدم ليبيين مدانين بالاتجار بالبشر أكدت الحكومة الإيطالية التزامها بإيجاد حل إيجابي لقضية الصيادين المحتجزين، بعد استقبالها بعض أفراد عائلات الصيادين الإيطاليين بمقر رئاسة الوزراء بالعاصمة روما؛ حيث شدد وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، على الحاجة إلى تنسيق كامل في هذه القضية لأنها تتطلب العمل بحذر شديد.