• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
استثمار - قطاعات
إيطاليا..أسوأ انخفاض في الانتاج الإجمالي المحلي
    أنسامد- 10 يوليو- تموز- سجلت إيطاليا أسوأ انخفاض في الانتاج الإجمالي المحلي في الاتحاد الأوروبي، بانخفاض قياسي وصل إلى -11،2%، بحسب ما أظهرته التوقعات الصيفية للنمو الاقتصادي التي أجرتها للمفوضية الأوروبية.

    ووفقا لتقديرات المفوضية، فإن وباء كورونا وإجراءات الأغلاق الصحي للسيطرة عليه، تسببت في انكماش عميق للاقتصاد الإيطالي، كما تسبب تعطل الانتاج في آثار قوية على النشاط الاقتصادي، والذي كان أثقل خلال الربع الثاني من العام المالي، بالمقارنة بالربع الأول.

    وفيما يتعلق بالربع الثالث من العام المالي ومع غياب موجة ثانية من الوباء، فإن النشاط الاقتصادي يعود للنشاط من جديد بفضل سياسات الحكومة، إذ أن متوقعا أن الانتاج الصناعي سيعود سريعا، في حين أن السياحة والأنشطة المرتبطة به قد تحتاج لمزيد من الوقت لتعود لسابق عهدها.

    وبعيدا عن الانتاج، فمن المفترض أن يعود الانفاق على الاستهلاك إلى نشاطه المعتاد من الآن حتى نهاية العام، بينما سيسمح دعم قطاع الوظائف والأنظمة الأخرى، في تقليل أزمة الرواتب للعاملين.

    وأظهرت توقعات المفوضية الأوروبية أيضا أن استثمار الشركات سيظل متراجعا خلال العام الجاري نظرا للشكوك القوية المرتبطة بالطلب إضافة إلى رغبة الشركات الحفاظ على رأس مالها، رغم القروض وأشكال الدعم المختلفة التي حصلت عليها الشركات.

    وخلصت المفوضية بشأن إيطاليا إلى أن تقديرات النمو تظل عرضة لمخاطر الهبوط والانهيار الطويل لسوق العمل، إذ أن عودة النشاط من الممكن أن يظل متباطئا بعد انتهاء الإجراءات المطبقة لمكافحة وباء كورونا.