• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
أهم الأخبار - من شركاء أنسامد
معرض دبي:محرك نفاث بقوة 50 ألف حصان الأكثر كفاءة في العالم
    انسامد - 21 نوفمبر - تشرين ثان - يوصف محرك Trent XWB - الذي يعرض في معرض دبي للطيران 2019 ويزن 10 أطنان وقطره 3 أمتار - بأنه أكثر محركات الطيران الكبيرة كفاءة باستهلاك الوقود في العالم وقد سجل أكثر من 5 ملايين ساعة طيران في الخدمة مع 29 شركة عبر 130 وجهة مختلفة حول العالم وفقا لشركة رولز رويس البريطانية المصنعة للمحرك.

    وأفاد الطيب الصغير مدير المبيعات في شركة رولز رويس وكالة أنباء الإمارات "وام" بأن المحرك الذي يتكون من أكثر من 20 ألف قطعة ويصل سعره إلى ما يزيد عن 35 مليون دولار تتعدى كفاءة استهلاكه للوقود أكثر من 15% مقارنة بمحرك ترنت الأصلي إذ تبلغ قيمة التوفير للطائرات المزودة بمحرك اكس دابليو بي نحو 2.9 مليون دولار سنويا "لكل طائرة" نتيجة للكفاءة العالية لاستهلاك الوقود.

    وأضاف أن رولز رويس تزود أسطول طيران الإمارات الجديد بمحرك اكس دابليو بي والتي أعلنت خلال معرض دبي للطيران عن شراء 50 طائرة إيرباص مزودة بالمحرك.. مشيرا إلى أنه توجد حاليا طلبات لأكثر من 1,600 محرك حول العالم.

    وحول المراحل التي تمر بها عملية تصنيع المحرك.. قال الصغير يتطلب بناء كل محرك 16 مصنعا و11 منشآة للهندسة والاختبار بالإضافة إلى التعاون مع 13 شركة هندسية و مع 75 شريكا ومزودا في 16 بلدا ..

    لافتا إلى أن قوة المحرك الواحد تصل إلى 50 ألف حصان.

    وأوضح "عندما يبلغ المحرك أعلى مستويات التشغيل تبلغ سرعة الهواء المدفوع منه قرابة 1,600 كيلومتر في الساعة بينما تحتوي مروحة المحرك الواحد على 68 شفرة توربينية تولد كل منها على حدة قوة تبلغ 800 حصان عند الإقلاع ما يعني أن كل شفرة من شفرات مروحة المحرك تولد نفس كمية الطاقة التي تولدها سيارة فورمولا 1.

    وأشار إلى أن سرعة أطراف كل شفرة تتعدى 1,900 كيلومتر في الساعة ما يقارب ضعف سرعة الصوت عند الإقلاع فيما تتعرض كل شفرة من شفرات مروحة المحرك إلى قوة دفع تقارب 90 طنا عند الإقلاع ما يعادل 6,120 طن من الدفع على مروحة المحرك بشكل عام ما يساوي وزن 9 حافلات على كل شفرة أو وضع 612 حافلة على مروحة المحرك.

    وتابع مدير المبيعات في شركة رولز رويس:" تبلغ درجة حرارة محيط الشفرات 1,700 درجة مئوية "درجة حرارة ذوبان الصلب عند حوالي 1,500 درجة مئوية" ولمنع ذوبانها فإن كل شفرة مزودة بفتحات صغيرة تسمح بمرور الهواء "البارد" عبرها "تبلغ حرارة هذا الهواء 700 درجة مئوية" جدير بالذكر أن معرض دبي للطيران يجسد المكانة الرائدة لدولة الإمارات عالميا في تشكيل مستقبل قطاع الطيران كونه يواصل تحقيق قفزات نوعية منذ انطلاق دورته الأولى في عام 1989 وبات حدثا مهما يلعب دورا مؤثرا في القطاع.